• عرض الكرم من بيندولين
  •  
  • |
  • أشتري بالبرومو كود
  • |
  • أحصلي علي خصم إضافي علي العروض

 

متلازمة هز الرضيع ومخاطرها

قد يغفل البعض عن متلازمة هز الرضيع وما يترتب عليها من مخاطر مثل حدوث اعاقات كفقدان السمع وغيرها من التداعيات، ولذلك قام فريق سيماك الطبي بعرض كل ما يخص متلازمة هز الرضيع وطرق الوقاية منها. 



ما هي متلازمة هز الرضيع: 

هي إصابة تحدث للمخ نتيجة هز الطفل بصورة عنيفة. ويحدث هذا في الرضع والأطفال خصوصا بسبب ضعف عضلات الرقبة وضعف الشعيرات الدموية في المخ. 

حين يتم هز الرضيع بعنف ينتج هذا الي تخبط المخ داخل جدار الجمجمة مما يؤدي الي تورم وكدمات بالمخ ونزيف وفي الحالات الشديدة إصابة وكسر في فقرات العنق.  

ولا تحدث هذه الإصابات اثناء الهدهدة البسيطة للطفل ولكن نتيجة للهز العنيف واغلب الإصابات تحدث اثناء الشهور الاولي من العمر حيث ان الطفل يبكي لفترات طويلة وبكثرة. 

اعراض متلازمة هز الرضيع: 

تظهر الاعراض خلال ساعات من حدوث الإصابة  

  • تدهور وفقدان للوعي 

  • رعشة في الجسم 

  • صعوبة في التنفس 

  • قلة الرضاعة وقيئ  

  • تشنجات  

الاعاقات الدائمة نتيجة هذه الحالة: 

  • الإصابة بضعف النظر وفي بعض الأحيان فقدان تام للنظر 

  • فقدان السمع 

  • الصرع 

  • التأخر البدني والعقلي 

  • الشلل الدماغي 

 

طرق الوقاية من متلازمة هز الرضيع: 

أغلب هذه الحالات تحدث خلال الشهور الاولي من العمر حيث يبكي الرضيع بدون توقف وتحتار الأمهات او القائمين على رعايتهم في تهدئتهم وفي أحيان كثيرة اثناء الهدهدة ومع الضغط العصبي يقوم الشخص القائم على رعاية الرضيع بهزه بصورة عنيفة مما ينتج الي هذه الإصابة. 

 ولذلك لتفادي هذه الحوادث على الشخص القائم على رعاية الرضيع في حالة شعوره بالتوتر من بكاء الطفل وعدم قدرته على تهدئته ان يضع الرضيع في مكان امن ويبتعد عن الرضيع لبعض الوقت كي يهدا او يطلب المساعدة من أحد الأقارب او الجيران 

وهذه الحالة لا تحدث كثيرا في مصر نتيجة للترابط الاسري حيث ان الام بعد الولادة في الشهور الاولي تجد المساعدة من افراد الاسرة مما يقلل من حدوث هذه الإصابات وان كانت تحدث نتيجة للعب عنيف من أحد الأطفال الأكبر سنا ولذلك يجب الحرص الشديد ومراقبة الرضيع وعدم تركه مع الأطفال الأكبر سنا بدون مراقبة حيث ان الطفل الصغير لا يقدر مخاطر التعامل بشدة مع الرضيع. 

وأيضا في حالات اكتئاب ما بعد الولادة حيث ان الأمهات الذين يعانون غالبا من هذه الحالة لا يعبرون عن مشكلاتهم ولا يطلبون المساعدة نتيجة لنظرة المجتمع السلبية للأمراض النفسية مما يؤدي الي زيادة التوتر مع بكاء الطفل وإحساس الام باليأس من انها لا تستطيع ان تعتني بطفلها ولذلك يجب على المحاطين بها ملاحظة تغير المزاج وتشجيع الأمهات الاتي يعانون من هذه الحالة بالتوجه للعلاج النفسي 

موضوعات يقترحها سيماك

مشكلات الجهاز التنفسي عند المواليد

فقدان السمع الخلقي عند الاطفال

 

قصور الشرايين التاجية.. الاعراض والعلاج والوقاية